ALLERGIES IN DOGS

الحساسية لدى الكلاب

تسبب الحساسية قدر كبير من عدم الراحة للبشر، لكن لدى تلك المخلوقات التي لا تتحدث لغتنا مثل الكلاب قد تكون الحساسية أمرًا مزعجًا للغاية. بعض السلوكيات مثل اللعق والحك ومضغ الجسد وهز الرأس للتخلص من حكة الأذن هي بعض المؤشرات الشائعة التي تدل على إصابة كلبك بالحساسية. قد تكون الكلاب حساسة لنفس مسببات الحساسية لدى البشر. تعاني الكلاب من مسببات الحساسية الموسمية مثل البراغيث والعفن وغبار الطلع النباتي. مسببات الحساسية غير الموسمية مثل عث الغبار أو الريش قد تؤثر على الكلاب.

في حالة الحساسية الموسمية، منح حيوانك الأليف حمام معالج منتظم وغسيل يحتوي على أدوية وشامبو ذي جودة عالية له أثر إيجابي. كما أن تصفيف وتنظيف حيوانك الأليف بواسطة محترفين هي أيضًا أحد الطرق الفعالة لمكافحة الحساسية. يمكن أيضًا أن يصف الطبيب البيطري عقاقير معينة لحيوانك الأليف تساعده على التغلب على ذلك.

وفي حالة الحساسية المفرطة و/ أو المزمنة، ينصح بشدة بزيارة طبيب جلدية بيطرية. ويجري الإخصائي اختبارات خاصة لتحديد السبب، مثل فحوصات الدم و/ أو اختبار تحت جلدي (اختبار وخز البشرة). وترجع أهمية ذلك إلى أن معظم الكلاب حساسة لأكثر من مسبب ويمكن تطوير لقاح للحساسية إذا عرف سببها. ثم تمنح جرعات محدودة من اللقاح حتى تنخفض الحساسية تدريجيًا.

الحساسية التي تسببها عوامل بيئية مثل عث الغبار والعفن وغبار الطلع الذي تنتجه الأشجار أو النباتات أو الشجيرات أو الورود والتي تسببها البراغيث أو القطط يشار إليها بمصطلح التهاب الجلد التحسسي. لكنها في الواقع آفة معقدة وتتطلب خطة علاج محكمة. مضادات الهستامين والمضادات الحيوية ومضادات الفطر جميعها عقاقير فعالة في تخفيف الحكة ومنع العدوى الثانوية لدى حيوانك الأليف. كما إن حقن الحساسية تعود بالنفع أيضًا وتعمل على دعم نظام المناعة لدى كلبك لمكافحة مسببات الحساسية.

سلالة جديدة من العناية بالحيوانات الأليفة

نمهد الطريق لتغيير وإثراء بيئة العناية بالحيوانات الأليفة في الإمارات من خلال تقديم ممارسات الطب البيطري الشاملة ذات المستوى العالمي. حيوانك الأليف بمثابة أحد أفراد العائلة والعائلة تستحق الأفضل.

احجز الآن